كيف تجعل شخص يحبك

كيف تجعل شخص يحبك : بواسطة علم النفس

هل تعتقد أن الحب شيء لا يمكن السيطرة عليه أبدًا ؟
هل تعتقد إذا كان هناك شخص لا يحبك. لا يمكنك أن تجعله يحبك؟
هل تظن أنه من المستحيل أن تجعل شخصا ما يقع بجنون في حبك ويعشقك إلى درجة الهيام؟

إذا كانت إجابتك بنعم على هذه الأسئلة ، فمن المحتمل انك تؤمن بالقدر والصدفة مثل أشخاص كثيرون، ونجد أن معظم الناس يعتقدون معك أيضًا أن الحب مثل القدر لا يمكن تغييره، وأنه شيء لا يمكن التلاعب به.

أنا أيضًا كنت أظن هذا، واكتشفت انني مخطئًا.

ولكن الأبحاث المكثفة التي تم إجراؤها على مدار الأعوام الماضية قد أثبتت أن الحب يمكن التحكم فيه، وهذا يمكن أن يتم من خلال سيطرة قوة القلب، حيث أن المسألة عبارة عن استخدام العقل بالصورة الصحيحة.

ويجب أن تعلم أن الحب مثله كمثل المشاعر الإنسانية الأخرى، والتي يمكن أن نواجهها في حياتنا اليومية، ومن أمثلة هذه المشاعر:

  • الخوف.
  • التوتر.
  • الغيرة.
  • القلق.
  • الضغط العصبي.

جميع المشاعر السابقة يمكننا التحكم فيها، ونظرًا لأن الحب يندرج ضمن هذه المشاعر النفسية أيضًا، فهو أيضًا يمكن التحكم به، حيث أن الحب كعاطفة يمكن التحكم فيه بسهولة مثل إمكانية السيطرة على مشاعر التوتر والقلق أو الخوف والإثارة، وتكمن المشكلة هنا في ما قد تعلمناه طوال حياتنا، فجميعنا مقتنعون بشكل كبير أن الحب مثل القدر يحدث، وليس لنا دخل به، وهذا غير صحيح.

حيث أن الواقع مختلف نهائيًا، والحقيقة هي أنه بإمكانك أن تستخدم علم النفس في الحب لتجعل شخصًا ما يقع في حبك، ولكن يجب أن تعلم أن هذه الطريقة لن تكون مجدية أو مضمونة بنسبة 100%، ولكنك بهذا الاسلوب ستعمل على تحسين فرصك بصورة كبيرة، بل مضاعفتها أيضًا لتجعل شخص يحبك، فالأمر يستحق التجربة.

كيف نقع في الحب ودور علم النفس في هذا الأمر؟

قبل ان تفكر في تعلم كيفية جعل شخص معين يقع في حبك ويعشقك بجنون، يجب أولاً أن تلقي نظرة عن الجانب النفسي منه، والأمر ليس له علاقة بهيام الليل في ضوء القمر، ولا بالمشاعر الجذابة والكلمات الساحرة.

بدون أن تفكر في هذا أنت وأي شخص يشتمل عقله على قائمة مخزنة في عقله وهذه القائمة تتضمن معايير معينة، وهذه المعايير لابد أن تهتم بها كثيرًا قبل أن تقع في حب شخص ما، ويطلق علماء النفس على هذه القائمة خريطة الحب.

حيث أن الشخص إذا لم يتطابق مع نقطة واحدة أو أكثر ضمن نقاط هذه القائمة، سيتم استبعاد هذا الشخص بشكل تلقائي كشريك وحبيب محتمل، ومن المحتمل أن يبقى صديق فقط، وذلك يعد السبب الأساسي خلف أنك قد تقابل شخص واحد خلال وجود كثير من الأشخاص غيره، وتختاره هو وتحبه دونًا عن الآخرين المتواجدين في نفس المكان.

والحقيقة ان قائمة التحقق تختلف من شخص إلى آخر، وفيما يلي أهم العناصر التي توجد في هذه القائمة:

  • القيم.
  • التجارب والعلاقات السابقة.
  • الخبرات الماضية.
  • المعتقدات.
  • المعرفة.

وهذا هو السبب أيضًا في أن صديقك يمكن أن يقع في حب شخص أنت تراه عاديًا ولا شيء فيه مميز، ولكن هذا الشخص قد تطابق مع خريطة الحب والمواصفات التي يشتمل عليها عقل صديقك، وليس عقلك أنت، ويجب العلم أنه لا يوجد لدينا معرفة واعية وإدراك مادي بعملية المطابقة التي تتم في عقولنا، فهي تتم بصورة لا شعورية، بدون التفكير بالأمر، فالعقل يفعل كل شيء تلقائيًا.

تمامًا كأن العقل يفكر في قلبك قبل أن تسلك أي طريق أو تتخذ أي قرار، وبالرغم من أنك لا تتمكن من إدراك هذا بوعي، وهذا هو السبب الذي يجعلنا نقع في حب شخص ولكننا لا ندرك كيف حدث هذا، بمعنى أن اللاوعي لديك هو المسؤول عن وقوعك في الحب.

وذلك يعد السبب الأساسي في أن الحب هو ظاهرة غامضة، وأن الكثير من الأشخاص يحددون عليها مصيرهم الشخصي، ولكن في الحقيقة المصير ليس له علاقة بالحب، لأن اللاوعي لديك هو الذي كان يفكر بتروي حول إذا كان الشخص الذي أمامك تطابقت مواصفاته مع قائمة المراجعة المختزنة في العقل، وحقيقة الأمر أنك إذا أدركت أن تعمل على زيادة نقطة الوعي بمعايير ومواصفات العقل الباطن لديك، حينها ستتمكن من معرفة الأسباب التي جعلتك تعشق شخص ما دونًا غيره.

وفي السطور المقبلة نعرض لكم مثال على قائمة التحقق التي تحدثنا عنها في الأعلى :

جيمي شاب يبلغ ستة وعشرون عامًا، ولقد تخرج من الجامعة وعمل في لندن، وسئم من العلاقات الغير جدية ورغب في بدء حياة جديدة، وقائمة التحقق لدى جيمي تشتمل على الشروط الآتية:

  1. لابد أن يكون لها المستوى التعليمي ذاته.
  2. لابد أن تكون امرأة سمراء( ولقد كان جيمي في الماضي على علاقة مع امرأة سمراء والعلاقة فشلت، لهذا أدرجها اللاوعي لدى جيمي بقائمة التحقق الخاصة به، وهذا محاولة منه لتعويض علاقته الفاشلة مع الفتاة السمراء).
  3. لابد أن تكون قريبة للغاية من عائلتها، وعائلته( الأطفال والعائلة مهمين لدى جيمي للغاية، وهو يبحث عن فتاة محتمل أن تصبح أم عظيمة، وكما ترون أننا ننجذب بالفعل إلى الأشخاص الذين يمتلكون ما نريده، وما يريدون، وذلك يعد السبب الأساسي في إدراج هذه النقطة في قائمة جيمي).
  4. يجب أن تكون عاشقة للسفر والتنقلات كثيرًا.

وإذا كان جيمي عازب في الوقت الحالي، ويبحث عن شريكة حياته، ولقد تعرف على امرأة رائعة شعرها أحمر اللون، حينها ستكون احتمالات عدم وقوعه في حبها ستكون معدومة، وهذا لأنها لا تتلاءم مع المواصفات التي تندرج في قائمته الخاصة، على الرغم من أنه يراها لطيفة.

فقط الأمر حينما يكون هناك شخص يحمل معظم المعايير التي توجد في قائمتك ستقع في حب هذا الشخص، حيث أن اللاشعور لديك يربط نفسه بشخص بعينه، وذلك هو السبب في أنك تجد نفسك في معظم الأحيان لا تتمكن من نسيان شخص كنت تعشقه عشق لا حدود له، حتى بعد مرور أعوام كثيرة على انفصالكم عن بعضكم.

كيفية التلاعب في العقل لتجعل شخص ما يقع في حبك

فيما يلي مجموعة من أهم الطرق المختبرة والمجربة التي قد تساعدك على جعل شخص معين يقع في حبك:

تلبية معيار مختلف

قائمة المواصفات توجد في أذهاننا جميعًا، وتحتوي على معايير أساسية نتوقع أن تتحقق في الشخص الذي يقف أمامنا قبل الوقوع في حبه، ومن الغير معقول أنه إذا استوفى شخص ما تلك المعايير سنقع في حبه، ولكن إذا لم نقابله من المؤكد أننا لن نقع في حبه، على سبيل المثال:

  • يجب أن يحب الكلاب.
  • يجب أن يكون نشيط.
  • يجب أن يكون متعلمًا.

وكذلك قبل أن تحاول جعل شخص ما يحبك قم بعمل بعض الأبحاث لتتعرف على المعايير التي تتوافر به ضمن قائمتك، وعن كافة المعلومات الأساسية عن اهتماماته، وخلفيته، وكلما تمكنت من المعرفة أكثر كان هذا أفضل لك، وحاول أن تعمل على استيفاء معاييره الخاصة بتلك الطريقة.

تتوافر به ضمن قائمتك، وعن كافة المعلومات الأساسية عن اهتماماته، وخلفيته، وكلما تمكنت من المعرفة أكثر كان هذا أفضل لك، وحاول أن تعمل على استيفاء معاييره الخاصة بتلك الطريقة.

الوفاء باحتياجاته الغير منفذة

حينما يبحث أي شخص عن شريك جديد لحياته فهو يحاول البحث عن شخص يشبهه إلى حد كبير، فهو يبحث عن نقاط قوة شخصيته في هذا الشخص، وأيضًا نقاط ضعف شخصيته في هذا الشخص.
مثال: الشخص الذي يشعر بالنقص ويتميز بأنه ذكي جدًا، سيبحث عن شخص ذكي مثله، ولكن بدل من أن يبحث عن شخص به نقطة ضعفه، يجب أن يحاول الحصول على الثقة نوعًا ما، وهذا لكي يخلق توازن أفضل في العلاقة، فإذا كنت تحاول أن تجعل شخص ما يقع في حبك، وأنت لديك عقدة النقص حاول أن تبدو أكثر ثقة أمامه، فهذا سيكون له تأثير إيجابي وفعال، وسيعمل على إثارة مشاعر العاطفة في نفسك، فعندما تأخذ دور الشخص الواثق بنفسه كثيرًا، فأنت بذلك تجعل اللاوعي لديه يقول عليك” هذا الشخص الذي يوجد لديه ما احتاج إليه”.

مدى صعوبة المحاولة

هناك العديد من الأشخاص يتساءلون كثيرًا إذا كانت روح الإصرار والمثابرة المستمرة له دور فعال، وإذا كان الشخص الذي تطارده وترغب في إيقاعه بحبك يتسم بأنه يعتمد على شخص أو شيء خارجي لكي يشعر بالتحسن، أو ليهرب من واقع أليم، وحياة غير سعيدة، ستكون فرصتك في جعله يحبك أكبر بكثير، لأنها سيكون مستعدًا في أي وقت ليدخل في علاقة تسعده أو تخرجه مما يعيش به، بمعنى أن الناس الضعفاء والذين يحتاجون إلى رعاية باستمرار، يقعون في الحب بشكل أسرع.

قم باستخدام أصدقائك المشتركين

يمكنك استخدام أصدقائك المشتركين بين وبين الشخص الذي تريد جعله يقع في حبك، وهذا لتجعل الأمور لصالحك، وهذا لأن الأصدقاء المشتركين سيكون لهم دور هام وكبير في التقريب بينك وبينه، وذلك لأنهم يعتبرون من المصادر الموثوق بها لديه، فإذا كان أصدقائكم يعتقدون أنك شخص رائع، هذا الانطباع سينتقل إليه على الفور، أما إذا كانوا يعتقدون أنك شخص أحمق، هو أيضًا سيعتقد ذلك.
بطريقة معينة يمثل رأي الأصدقاء شيء مثل غسيل المخ الذي يؤثر على رأي حبيبك بك، فكلما تحدث الأصدقاء المشتركين عنك أكثر كلما أصبح لديك فرصة أكبر في احتلال جزء كبير من عقله وتفكيره.

العب في عقل حبيبك

كلما قمت بتكرار فعل شيء ما لشخص معين، كلما زادت احتمالية قدرتك على التلاعب في تفكير هذا الشخص، لماذا؟ لأن التكرار المستمر يمكن أن يؤثر بشكل كبير على عقلك ويجعله دائمًا منتظر منك فعل هذا الشيء له مرة أخرى، فهو بذلك أصبح عقله الباطن متأثر بشكل كبير في قبول هذا الشيء منك.

ولكن هذا لا يمنحك الفرصة للاتصال به كل 10 دقائق، لأن هذا سيخيفه ويخنقه منك، ولكن يمكن استخدام ذكاءك العقلي لتثبت حضورك أمامهم وتقوم ببرمجة أذهانهم على هذا، سيطر على عقله من بعيد، فليس من الجيد أن تتحدث دائمًا أمامهم أو تتصل بهم، ابق قريبًا منه و بذكائك تصبح قريبًا أكثر مما ينبغي من عقلهم.

اربط نفسك بأشياء إيجابية

عندما يذكر اسمك في وسط مجموعة من الأشخاص، ما هي أول كلمة محتمل أن تأتي في أذهان هؤلاء الأشخاص؟ كيف يرونك؟ وما رأيهم في شخصيتك؟ هل يفكرون بك أنك لديك إرادة قوية أم واثق بنفسك أم شخص سلبي؟ من الأفضل أن تحاول ربط اسمك في أذهان عقول الأشخاص بصفات وأشياء إيجابية، ومن خلال هذا سينظر إليك الأشخاص على انك شخص جيد، ويعتقدون أنك الأفضل، ويدركون أنك إيجابي.